معطيات رقمية

مساهمة قطاع اللوجيستيك في الاقتصاد الوطني

تبلغ القيمة المضافة الإجمالية التي تحققها أنشطة النقل واللوجيستيك، بالجمع بين العمليات المنجزة من طرف المتعهدين اللوجيستيكيين وآثارها غير المباشرة من جهة والعمليات اللوجيستيكية المنفذة من طرف نسيج الشاحنين من جهة أخرى، حوالي 56 مليار درهم سنة 2019 أي ما يعادل 5.48 في المائة من الناتج الداخلي الخام للمغرب.

تقدر المساهمة المباشرة لقطاع النقل و اللوجيستيك في الناتج الداخلي الخام لسنة 2017 ب28,7 مليار درهم أي ما يمثل 2.8 في المائة وعرفت هذه المساهمة نموا من حيث الحجم بنسبة 3,8 في المائة مقارنة مع سنة 2019.

على مستوى التشغيل، توظف أنشطة النقل واللوجيستيك حوالي 472000 منصب شغل أي ما يمثل 4,3 في المائة من الساكنة العاملة بالمغرب.

بالإضافة إلى ذلك، ساهم قطاع اللوجستيك بشكل مباشر في إحداث 37 ألف منصب شغل صاف خلال الفترة 2010-2019، أي ما يعادل 8 في المائة من مجموع المناصب المحدثة على المستوى الوطني خلال نفس الفترة. وتتطوركمية العمالة لقطاع النقل واللوجيستيك بمعدل 2.6 في المائة سنويا.

 

وفيما يتعلق بالاستثمار، الذي يشكل عاملاً مهماً للنمو، فإن القطاع العام  ومقدمي الخدمات اللوجستيكية ساهموا بما لا يقل عن 31 مليار درهم في عام 2019 ، أي 9.8% من إجمالي تكوين رأس المال الثابت ، من أجل تطوير القطاع في المغرب.